فقدان أدوية الالتهابات في اللاذقية و"صيادلة اللاذقية" تخاطب "النقابة الرئيسية" بدمشق

 

 فارماجو - ميساء رزق

مع ذروة الإصابات بفايروس كورونا في اللاذقية والانتشار الكبير للكريب وأنواع الالتهابات مع تغيير الطقس فُقدت أغلب أدوية الالتهابات من الصيدليات وخصوصاً زمرة الأوغمنتنين ومشابهاتها والأزيثرومايسين وبات تأمينها صعباً للغاية وببدائل أجنبية وأسعار مرتفعة.

الصيادلة أكدوا النقص الحاد بتوريد أدوية الالتهاب بالرغم من الطلب الكبير عليها مشيرين إلى أن مندوبي مستودعات الأدوية لا يلبون حاجتهم و(ينقطونهم) بعدد قليل منها بالقطارة.

من جهته أكد نقيب صيادلة اللاذقية محمود شبّار نقص هذه الزمرة من الأدوية باللاذقية مع توفر زمر أخرى بديلة، مشيراً إلى أن النقابة هنا خاطبت نقابة صيادلة سورية بالنقص والموضوع قيد المتابعة وفي إطار الحل بأقرب وقت.

ونوه شبار بأن مشكلة النقص ظهرت منذ حوالي الأسبوعين جراء الطلب الكبير عليها وعدم رفد المحافظة بالكمية التي تغطي الحاجة، ودعا جميع معامل الأدوية الخاصة والعامة بمضاعفة إنتاجها وخصوصاً معمل تاميكو الذي ينتج أدوية الصادات الحيوية لسد النقص بأسرع وقت ممكن.

 

مواضيع ذات صلة

اترك تعليق (سيتم مراجعة التعليق خلال 48 ساعة)

 
 
 

التعليقات